Member since Jun '20

Working languages:
English to Arabic
Arabic to English
Arabic (monolingual)

Magid Fayez
English<>Arabic Subtitler and translator

Local time: 11:11 EET (GMT+2)

Native in: Arabic (Variants: Egyptian, Standard-Arabian (MSA)) Native in Arabic
What Magid Fayez is working on
info
Apr 5 (posted via ProZ.com):  "The serpent" is now available on Netflix! I am proud to have worked on the translation of this thriller into Arabic. Really worth watching! ...more, + 5 other entries »
Total word count: 0

Account type Freelance translator and/or interpreter
Data security Created by Evelio Clavel-Rosales This person has a SecurePRO™ card. Because this person is not a ProZ.com Plus subscriber, to view his or her SecurePRO™ card you must be a ProZ.com Business member or Plus subscriber.
Affiliations This person is not affiliated with any business or Blue Board record at ProZ.com.
Services Translation, Editing/proofreading, Software localization, Training, Subtitling, Website localization, Transcription
Expertise
Specializes in:
Cinema, Film, TV, DramaComputers (general)
Government / PoliticsJournalism

Rates
English to Arabic - Rates: 0.03 - 0.06 USD per word / 15 - 20 USD per hour
Arabic to English - Rates: 0.04 - 0.07 USD per word / 20 - 30 USD per hour / 4.50 - 6.00 USD per audio/video minute
Arabic - Rates: 0.04 - 0.06 USD per word / 15 - 20 USD per hour
Payment methods accepted Wire transfer, PayPal
Portfolio Sample translations submitted: 3
English to Arabic: R O S E A N N E - Opening scene Episode 8813
Detailed field: Cinema, Film, TV, Drama
Source text - English

SYLVIA: Oh, boy, Booker. You've got a real good horoscope here. "Friendship and finances are favorable today."

ROSEANNE: Well, now, that must be a misprint 'cause you ain't got no friends and you're broke.

SYLVIA: Roseanne, do you want to hear what your future holds?

ROSEANNE: No, I know what it holds. Work, cook, clean, death.

JACKIE: Crystal, I'm really sorry.

CRYSTAL: I don't want to talk about it.

JACKIE: I didn't know it was going to upset you like--

BOOKER: What's going on?

JACKIE: I gave her a ride to work.

ROSEANNE: Well, it must've been a hell of a ride. What'd you do -- steer with your feet?

JACKIE: No. I drove over the Monument Street Bridge.

ROSEANNE: Good going, sis.

JACKIE: Well, what was I supposed to do? If we'd gone the other way, then we would've been late for work.

ROSEANNE: How could you even do that? You know she freaks out if anybody even mentions the bridge.

BOOKER: Crystal got some kind of hang-up with bridges?

JUANITA: Just the Monument Street Bridge.

BOOKER: Yeah. It was a killer during rush hour.
Translation - Arabic
(بوكر)، لديك طالع رائع حقا
"الصداقة والمال في صالحك اليوم"

حسنا، لابد أن هناك خطأ مطبعيا
لأنه ليس لديك أصدقاء وأنت مفلس

(روزان)، أتريدين سماع ما يحمله
لك المستقبل؟

لا، أعرف ما يحمله لي.
العمل، والطهي، والتنظيف والموت

-(كريستال)، أنا آسفة حقا
-لا أريد الحديث عن هذا الأمر

لم أكن أعرف أنه سيزعجك هكذا

-ماذا يحدث؟
-قمت بتوصيلها إلى مكان العمل

لابد أنها كانت توصيله فظيعة.
ماذا كنت تفعلين؟ تحركين مقود السيارة بقدميك؟

لا، سلكت طريق جسر "مونيمنت ستريت"

رائع يا أختاه!

ماذا كان يتعين علي أن أفعل؟
لو سلكنا الطريق الآخر، كنا سنتأخر عن العمل

كيف جرأت على عمل ذلك؟
تعلمين أنها تفزع لمجرد أن يذكر أحد "الجسر"؟

-هل لدي (كريستال) عقدة ما من الجسور؟
-جسر (مونيمنت ستريت) فقط.

أجل، إنه فظيع أثناء ساعة الذروة
English to Arabic: Golf-Related Head Injuries Come to Fore in Kids
Detailed field: Medical (general)
Source text - English
Golf-Related Head Injuries Come to Fore in Kids
By Patrice Wendling
As the number of children taking to the links has steadily risen, so too has the number of pediatric golf-related head injuries.
Golf-related accidents were the second most common cause of sports-related injury, after bicycle use, among 2,546 patients younger than 19 years who were evaluated by neurosurgeons for any cause at the Medical College of Georgia in Augusta between 1996 and 2002.
Of the 15 golf injuries, 7 were caused by golf cart accidents, seven by golf clubs, and one by a golf ball (J. Neurosurg. [Pediatrics 2] 102:163-6, 2005).
The mean age of the children in the study was 7 years, and the youngest was 9 months.
The most common injury was depressed skull fractures, which occurred in seven (47%) of the 15 cases, followed by nondisplaced skull fractures in three (20%), subarachnoid hemorrhage in two (13%), epidural hematoma in two (13%), and subdural hematoma in one (6%).
A review of the literature by the investigators found that not only are golf-related injuries increasing, but they are the leading type of sports injury in regions where golf is popular, Dr. Rahimi wrote. Augusta, where this research was conducted, is home of the Masters Golf Tournament and a hotbed of golf enthusiasm
Golf-related injuries most often involve golf clubs and balls and occur at parks and homes, rather than at golf courses.
As a way to prevent or reduce injuries, Dr. Rahimi and colleagues recommend precautionary guidelines and safety training programs, proper storage of golf clubs, adult supervision of golf-club and golf-cart use, and the requirement of a minimum legal age to drive a golf cart. In Georgia and many other states, it is illegal to drive a golf cart without a valid driver's license.

Translation - Arabic
إصابات الرأس تتزايد بين لاعبي الجولف من الأطفال
بقلم/ باتريس ويندلنغ

سجل عدد إصابات الرأس لدى الأطفال نتيجة ممارستهم لرياضة الجولف ارتفاعا مطردا، فيما يقبل المزيد منهم على مزاولة تلك الرياضة.

وتعد حوادث الإصابة المرتبطة بالجولف ثاني أكبر الأسباب في حدوث إصابات الملاعب بعد رياضة الدراجات لدي 2546 مريضا تقل أعمارهم عن 19 عاما ممن خضعوا للتشخيص
لأسباب مختلفة علي يد جراحي أعصاب في كلية طب جورجيا في أوغستا في الفترة بين عامي 1996 و2002.

وقد اتضح من خلال إحدى الدراسات أن 7 من أصل 15إصابة متصلة بلعبة الجولف نجمت عن حوادث لعربة الجولف، بينما تسببت المضارب المستخدمة في تلك اللعبة في سبع
إصابات أخرى مقابل إصابة واحدة بسبب كرة جولف (مجلة جراحة الأعصاب. ]طب الأطفال 2[ 102: 163-166، 2005). وقد بلغ متوسط أعمار الأطفال في تلك الدراسة سبعة أعوام، فيما كان عمر أصغرهم تسعة أشهر فقط.

وكشفت الدراسة أن أكثر الإصابات شيوعا كانت الكسور المنخسفة بالجمجمة والتي سجلت في 7 من الحالات الـ15 (47%)، يليها كسور الجمجمة غير المزاحة وسجلت في 3 حالات (20%) ثم النزف تحت الغشاء العنكبوتي وسجل لدى حالتين (13%) وكذلك الورم الدموي فوق الأم الجافية وشخص في حالتين أيضا (13%) وأخيرا الورم الدموي تحت الأم الجافية الذي أصيبت به حالة واحدة فقط (6%).

من ناحية أخرى، أكد الدكتور رحيمي أن المراجعة للمواد التي نشرها الباحثون كشفت أن الإصابات المرتبطة برياضة الجولف لم تسجل زيادة فحسب، بل أنها كانت النوع السائد من إصابات الملاعب في المناطق التي ترتفع فيها شعبية تلك اللعبة. وقد تبين أن أوغستا، التي أجري فيها هذا البحث، هي مكان إقامة دورة الجولف للأساتذة وأنها إحدى المناطق التي تشهد حماسا شديدا لممارسة هذه اللعبة.

وتتعلق في الغالب الإصابات المرتبطة بلعبة الجولف بالمضارب أو الكرات المستخدمة في ممارستها، كما تحدث عادة في المتنزهات والمنازل أكثر منها في ملاعب الجولف.

ولتفادي تلك الإصابات أو التقليل منها، ينصح الدكتور رحيمي وزملائه بإتباع إرشادات وقائية وبرامج تدريبية لضمان الأمان فضلا عن التخزين المناسب لمضارب الجولف ومراعاة إشراف بالغين على استخدام مضارب وعربات الجولف والمطالبة بحد أدنى للسن القانوني لقيادة تلك العربات. وتجرم جورجيا وعدة ولايات أخرى قيادة عربات جولف بدون رخصة قيادة صالحة.
English to Arabic: Expo 2020
General field: Marketing
Source text - English
Imagine a seamlessly connected event with innovation at its core. What does it look like?

Does it include smart ticketing services that allow you to arrange transport, accommodation and entry through a single online portal? Does it involve digitally connected volunteers who are on hand to guide you to your personal points of interest? Does it feature smart technology that enables you to navigate the site, avoid queues and order meals to your picnic table?

If you answered ‘yes’ to these questions, you may have just imagined the next World Expo. Innovation and future technologies will make Expo 2020 Dubai the ‘smartest’ World Expo in history.

In today’s connected society, technology is a natural – and expected – part of our daily lives. It permeates our leisure activities, business functions and everything in between. So it is obvious that innovation will be weaved through just about everything we do at Expo 2020, but what exactly will that be? Technology evolves so rapidly today, it is exciting to imagine what will be unveiled in two years’ time.

For more than a century and a half, World Expos have excited visitors by offering a glimpse of how technology will improve their lives in the future. Expo 2020 will go even further by using innovation to optimise all aspects of the six-month event, from engaging and enhancing visitors’ experience ensuring we are one of the most environmentally-friendly places in the world and creating seamless operations for participants.

Earlier this year, Expo 2020 became the first commercial customer in the Middle East, Africa and South Asia (MEASA) region to access 5G services, thanks to our partnership with Etisalat. The 5G technology will offer exceptionally high data download speeds with ultra-low latency, both of which far exceed current 4G technology. The improved bandwidth and capacity of 5G will optimise the experience for our visitors and participants by digitally connecting them with their surrounding environment and enriching their interactions throughout the Expo journey.

Etisalat’s 5G technology will also enable Expo to stay ahead of the curve when it comes to future advances. With applications for autonomous driving, networking vehicles, industrial automation and the Internet of Things (IoT) already in progress, who knows what novel technologies will emerge between now and 2020?

Access to 5G services is just one of the many innovative elements that comprise Expo 2020’s ‘Smart Site’, which will help deliver rich and customised experiences to millions of visitors, as well as participants and partners. We believe people will be surprised by the level of automation and digitisation across the Expo site, even though much of the technology will not be visible. After all, the best technology is easy to use and so seamless, you do not notice you are using it.

Visitors will begin their Expo journey when they purchase tickets online. From the moment they land at Dubai International Airport, we can use the information they provide to help plan their trips to the Expo 2020 site and customise their means of transport, in conjunction with Dubai’s Roads and Transport Authority (RTA).

This seamless experience will continue once at Expo 2020. Advanced technology will help visitors from all over the world navigate our 4.38sqkm site and identify the pavilions, events and other exhibits that they would like to see.

With an average of 150,000 visitors expected each non-peak day, in addition to participants, volunteers and employees, Expo 2020 and its partners will use specialist simulation software to model crowd behaviour, and video analytics to monitor visitor numbers to ensure a smooth flow of people. We will also use smart technologies to get our visitors through the gates and into pavilions as quickly and efficiently as possible.

Our 30,000-plus volunteers will be equipped with the latest digital technology to enable them to provide a personalised ‘concierge’ service that will allow visitors to make the most of their time at Expo 2020.

Visitors will also be able to save time by ordering and paying for meals and drinks online via a smart phone app. By encouraging our F&B retailers to offer a diverse range of serving sizes and packaging, we can help to maximise customer choice while minimising waste.

By harnessing the power of these technologies, we hope to deliver an efficient and comfortable experience for millions of people.

Through techniques such as these, our ‘Smart Site’ will help to deliver a unique and memorable visitor experience. Visitors will find themselves immersed in one of the most efficient and engaging events in the world, with innovation enhancing every aspect of the Expo experience.

With concerts, dance, food, music and more brought by countries from every corner of the world, Expo 2020 will have experiences to appeal to every taste. Innovation will help bring these experiences to life in a way that has never been done before, delivering an imaginative yet meaningful experience that is both tailored to the visitor and enriched with moments of delight.

As well as helping to enhance the Expo 2020 visitor experience, smart technology will work behind the scenes, with digital solutions for energy management, smart buildings, smart lighting and smart irrigation linked through our IoT platform. This will make Expo 2020 one of the most user-friendly and sustainable World Expos in history.

Poverty, hunger, disease, environmental impact – they often feel removed or too overwhelming for us, as individuals, to have any real impact. But, collectively, each of our choices and actions can be a force for positive change to even the most complex global challenges.

The UAE is inviting the world to come together and prove this as part of Expo 2020 Dubai. A World Expo is a rare chance for individuals, nations, businesses, multilateral organisations and educational institutions from all over the world to come together and form meaningful partnerships that drive global change.

Expo 2020’s newly unveiled Opportunity Pavilion is designed to act as a platform to harness this power of collaboration in our joint effort to support human development.

The Opportunity Pavilion is framed around the Sustainable Development Goals (SDGs), a set of 17 global objectives that, if achieved, will ensure a basic quality of life for everyone.
Translation - Arabic
تخيّل حدثا يمتاز بسلاسة الاتصال وجوهره الابتكار
كيف سيبدو؟

هل يشمل خدمات حجز تذاكر ذكية تسمح لك بترتيب إجراءات الانتقال والإقامة وتسجيل الدخول من خلال بوابة إلكترونية واحدة؟ هل يشارك فيه متطوعون متصلون رقميا وعلى أهبة الاستعداد دائما لإرشادك إلى نقاط اهتمامك؟ هل يتمتع بالتقنية الذكية التي تمكّنك من التجوّل في الموقع وتجنب الوقوف في الصفوف وطلب الوجبات إلى طاولتك الخلوية؟
لو كنت أجبت بنعم على تلك الأسئلة، ربما تكون قد تخيّلت لتوك أكسبو الدولي القادم. إن الابتكارات والتقنيات المستقبلية ستجعل من إكسبو 2020 دبي الإكسبو الدولي "الأذكى" في التاريخ.
في مجتمعنا المعاصر الذي يتسم بالتواصل الدائم، تُعد التقنية جزءا بديهيا-ومتوقعا-من حياتنا اليومية. إنها تتغلل في صميم أنشطتنا الترفيهية وأعمالنا التجارية وكل ما بينهما. وهكذا يتضح أن الابتكارات ستكون حاضرة بقوة في كافة المناحي تقريبا خلال إكسبو 2020. ولكن كيف سيحدث ذلك بالضبط؟ إن التقنية تتطور بصورة متسارعة في وقتنا الحاضر، حتى بات تصوّر ما قد يستجد منها خلال عامين أمرا في غاية الإثارة.
على مدار أكثر من قرن ونصف قرن، أثارت معارض إكسبو الدولية حماس زوارها عبر منحهم إطلالة على سبل تحسين التقنية لحياتهم في المستقبل. إكسبو 2020 سيتقدم خطوة في هذا المضمار عبر استغلال التقنية في الوصول بكافة عناصر الحدث الذي يستمر 6 شهور إلى أقصى درجات الجودة، سواء عبر التفاعل مع تجربة الزوار وتعزيزها وضمان أن يكون أحد أكثر الأماكن حفاظا على البيئة في العالم علاوة على توفير عمليات سلسة للمشاركين.
في وقت سابق من هذا العام، أصبح إكسبو 2020 أول عميل تجاري في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب أسيا تتوفر لديه خدمات الجيل الخامس وذلك بفضل شراكتنا مع "اتصالات". وستوفر تقنية الجيل الخامس سرعات تنزيل فائقة للبيانات وزمن استجابة شديد الانخفاض، يتجاوز كلاهما بمراحل تقنية الجيل الرابع الحالية. إن تحسين عرض النطاق والسعة في خدمات الجيل الخامس من شأنه تعظيم جودة تجربة الزوار والمشاركين عبر ربطهم رقميا بالأجواء المحيطة وإثراء تفاعلاتهم خلال رحلة إكسبو.
كما أن خدمات الجيل الخامس من "اتصالات" ستمكّن "إكسبو" من الاحتفاظ بالأسبقية فيما يتعلق بالتطورات المستقبلية. وفي ظل ما تشهده تطبيقات القيادة الذاتية والمركبات الشبكية والأتمتة الصناعية وإنترنت الأشياء من تقدم بالفعل، فمن يدري أي تقنيات جديدة يمكن أن تظهر من الآن وحتى 2020؟
إن توفر خدمات الجيل الخامس ليس سوى واحدا من عناصر مبتكرة كثيرة يتألف منها "الموقع الذكي" لإكسبو 2020، والذي سيساعد في توفير تجارب ثرية ومهيئة لتلبية احتياجات ملايين الزوار والمشاركين والشركاء. نحن نعتقد أن مستوى الأتمتة والرقمنة في موقع إكسبو سيفاجئ الناس، رغم أن قدرا كبيرا من التقنيات لن يكون مرئيا. ففي النهاية، تظل التقنية المثلى هي الأسهل استخداما والأكثر سلاسة التي لا تكاد تشعر أنك تستخدمها بالأساس.

تبدأ رحلة الزوار في إكسبو عندما يشترون تذاكرهم عبر الإنترنت. ومنذ اللحظة التي تطأ فيها أقدامهم مطار دبي الدولي، يمكننا استغلال المعلومات التي يزودونا بها من أجل المساعدة في تخطيط رحلاتهم إلى موقع إكسبو 2020 وتهيئة وسائل انتقالاتهم بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي.
وستتواصل هذه التجربة السلسة فور الوصول إلى إكسبو 2020. كما ستساعد تقنيات متقدمة الزوار من كافة أنحاء العالم على التجوّل في موقعنا الذي يمتد على مساحة 4.38 كيلومتر مربع والتعرّف على الأجنحة والأحداث والمعروضات الأخرى التي يودون مشاهدتها.
في ضوء التوقعات بأن 150 ألف ضيف في المتوسط سيزورون الموقع يوميا في غير أيام الذروة، فضلا عن المشاركين والمتطوعين والموظفين، سيستخدم إكسبو 2020 وشركاؤه برامج محاكاة متخصصة لمطابقة سلوك الجماهير علاوة على محللات فيديو لرصد أعداد الزوار من أجل ضمان تدفق سلس للأفراد. كما أننا سنستخدم تقنيات ذكية لضمان عبور زوارنا للبوابات ووصولهم إلى الأجنحة في أسرع وقت وأكفأ طريقة ممكنة.
سيأتي متطوعونا الذي يزيد عددهم عن 30 ألف شخص مزودين بأحدث تقنية رقمية تمكنهم من تقديم خدمة إرشاد شخصية للزوار لمساعدتهم في تحقيق أقصى استفادة من الأوقات التي سيقضونها في في إكسبو 2020.
كما سيتمكن الزوار من توفير الوقت من خلال طلب الوجبات والمشروبات ودفع أثمانها على الإنترنت عبر تطبيق هاتفي ذكي. ومن خلال تشجيع مقدمي الأطعمة والمشروبات في معرضنا على توفير مجموعة متنوعة من أحجام التعبئة والتغليف، يمكننا تعظيم الخيارات المتاحة أمام العملاء وتقليص المخلفات في نفس الوقت.
ونحن نأمل من خلال تسخير إمكانيات هذه التقنيات في توفير تجربة فعالة ومريحة للملايين من الأفراد.
كما أن تطبيق مثل هذه الأساليب سيساعد موقعنا الذكي على توفير تجربة فريدة تبقى عالقة في أذهان زوار معرضنا الذين سيجدون أنفسهم مستغرقين في واحد من أكثر الأحداث كفاءة وتفاعلية في العالم حيث تعزز الابتكارات كافة عناصر تجربة الإكسبو.
وفي ضوء تنظيم حفلات موسيقية وراقصة وتوفر ألوان متنوعة من الأطعمة والأنشطة من كافة أرجاء المعمورة، سيكون إكسبو 2020 زاخرا بالتجارب التي تناسب كافة الأذواق. ومن شأن الابتكارات أن تقدم تلك التجارب على نحو لم يسبق له مثيل، مما يوفر للزوار تجربة خيالية ولكن هادفة تناسبهم وتثري أوقاتهم بالمتعة.
وعلاوة على تعزيز تجربة زوار إكسبو 2020، ستعمل التقنيات الذكية من خلف الكواليس في هيئة حلول رقمية لإدارة الطاقة، ومبان ذكية، وإضاءة ذكية، ووسائل ري ذكية متصلة عبر منصتنا لإنترنت الأشياء. ومن شأن ذلك أن يجعل إكسبو 2020 أحد أكثر معارض إكسبو الدولية استدامة وسهولة للمستخدمين في التاريخ.

إن قضايا الفقر والجوع والمرض والأثار البيئة تبدو لنا عادة عصية على الحل أو تفوق قدرتنا كأفراد على إحداث أي تأثير حقيقي فيها. لكن كل واحد من خياراتنا وأفعالنا يمكن أن يشكّل بصورة جماعية قوة في سبيل التغيير الإيجابي حتى على صعيد أعقد التحديات العالمية.
وتدعو دولة الإمارات العربية المتحدة المجتمع الدولي إلى التعاون من أجل إثبات ذلك في إطار إكسبو 2020 دبي. إن أي إكسبو دولي يمثّل فرصة نادرة للأفراد والدول والشركات والمنظمات متعددة الأطراف والمؤسسات التعليمية من كافة أرجاء العالم لكي تجتمع وتكوّن شركات بناءّة تقود التغيير العالمي.
إن جناح الفرص في إكسبو 2020 والذي أزيج عنه الستار مؤخرا مصمم ليكون بمثابة منصة لتسخير قوة هذا التعاون في إطار جهدنا المشترك من أجل دعم التنمية البشرية.
ويقوم جناح الفرص على أهداف التنمية المستدامة، وهي حزمة من 17 هدفا عالميا ستضمن في حال تنفيذها جودة الحياة الأساسية للجميع.

Translation education Graduate diploma - Cairo university
Experience Years of experience: 20. Registered at ProZ.com: Jul 2006. Became a member: Jun 2020.
ProZ.com Certified PRO certificate(s) N/A
Credentials English to Arabic (Department of English Faculty of Arts, Cairo University )
Memberships N/A
Software Aegisub, Microsoft Excel, Microsoft Word, Subtitle Edit
CV/Resume English (DOC)
Bio
Hello,

I am a senior English- Arabic translator and subtitler (Vice Versa) with 21 years of experience. I was a founding member of The Arabic service of The Associated Press. 

am also a journalist and have extensive experience working on Political, business, sports and science documents and video stories.

I have also been working for a number of big companies in the field of subtitling and comics translation such as Deluxe, Visual DATA, Zoo Digital and Pixelogic.

Many shows are being streamed now on Netflix, Amazon and Apple platforms with my name on them. I also worked as a creative supervisor for many Amazon original content.

I have also translated multiple studies in the fields of medicine, politics, military and Christian apologetics.

Best regards

This user has reported completing projects in the following job categories, language pairs, and fields.

Project History Summary
Total projects3
With client feedback0
Corroborated0
0 positive (0 entries)
positive0
neutral0
negative0

Job type
Subtitling3
Language pairs
English to Arabic3
Specialty fields
Other fields
Keywords: English-Arabic translator and subtitler. An editor in both print and broadcast media.


Profile last updated
Mar 6



More translators and interpreters: English to Arabic - Arabic to English   More language pairs



Your current localization setting

English

Select a language

All of ProZ.com
  • All of ProZ.com
  • Term search
  • Jobs
  • Forums
  • Multiple search